الكتب

يرى خبراء المناهج في مدارس منارات الرياض العالمية أن أهمية الكتب المدرسية أنها توفر مجالًا واسعًا للتفاعل العفوي والإبداعي في الفصل الدراسي، ولا يمكن أن يتم التعلم من فراغ، فنحن بحاجة إلى توجيه متعلمينا إلى أهداف تعليمية محددة ولكي تتحقق هذه الأهداف نحتاج إلى الكتب المدرسية للمعلمين والطلبة في هذا الصدد، حيث تلعب دورًا حيويًا في عملية التعليم والتعلم، لأنها وُضعت من خبراء في التعليم يراعون فيها المراحل العمرية للطلبة.

فلسفة استخدام الطلبة للكتاب المدرسي

يهدف الكتاب المدرسي إلى توفير مدخلات مفهومة للطلبة ويعمل على تمكينهم من استيعاب العلوم بطلاقة وثقة وبشكل ملائم، ويساعدهم على تطوير مهاراتهم في القراءة والفهم وتطوير مهاراتهم المرجعية من خلال تشجيعهم على استخدام القواميس والمواد المرجعية والإثرائية الأخرى ...

المناهج الرسمية والمناهج الاثرائية

ندرك جميعا أننا نعيش في عالم تتسارع فيه وتيرة التغير ، وأننا نعد طلابنا لمعترك حياة ربما يعملون فيها بوظائف ليست موجودة الآن  ، ويوظفون تقنيات لم يتم اختراعها حتى الآن.  فعبر تدريس  كلا المسارين الأمريكي والبريطاني بمدارس منارات الرياض العالمية ، نولي اهتماماً كبيرا لتطوير مفهوم التعلم الشخصي ومهارات التفكير لتخريج طلاب يتمتعون بالمرونة وقادرون على التكيف مع الظروف المتغيرة لنمكنهم  من تلبية متطلبات الحياة في المستقبل.

ننظر للمنهج الدراسي بمدارس منارات الرياض العالمية على أنه المحتوى المعرفي والمهارات  وما يتوقع من الطلاب فهمه واستيعابه. ويعمل المعلمون بالمدارس كفريق متناغم لتطوير وتدريس محتوى المنهج باستخدام طرائق التدريس الحديثة  التي تلبي احتياجات الطلاب  المختلفة  خلال مواصلتهم مغامراتهم للتعلم.

كمدرسة تلتزم بالتميز توفر  مدارس منارات الرياض منهجاً دراسياً  أمريكياً أصيلاً  يستند إلى  المعايير الأساسية المشتركة بالولايات المتحدة  ومعايير العلوم للجيل القادم  ، وإلى جانب ذلك توفر المدرسة المنهج البريطاني الذي يستند إلى المنهج الوطني البريطاني المرموق.

لقد وضع المنهجان الإطار المحدد لأهم المعارف والمهارات التي يحق لكل طفل  تعلمها لضمان ترسيخ  شغفهم  للتعلم مدى الحياة  وتنمية قدراتهم في جميع المجالات ، لاسيما  في المواد الأساسية للغة الإنجليزية والرياضيات والعلوم.  يتم تدريس الطلاب  بمدارس الرياض العالمية عبر أساليب  طرح الأسئلة وحل المشكلات والتفكير الإبداعي  بدلاً من مجرد سرد المعلومات والحقائق ، وبالتالي يتم  التمكن من  مهارات التفكير الناقد والإبداعي التي سيحتاجونها في المرحلة الجامعية والحياة العملية . تم تخطيط حزمة  متنوعة من طرائق التدريس والتقويم لتطوير التفكير المستقل بالإضافة إلى إتقان كل مادة من المواد التعليمية.

لضمان تقديم تعليم نوعي عالي الجودة، تقوم مدارس منارات الرياض العالمية بمراجعة وفحص كل مادة دراسية بعمق للتأكد من تحديث المنهج الدراسي لمواكبة عالمنا سريع التغير.

إن المنهجين الدراسيين ��مدارس منارات الرياض العالمية هما مناهج معتمدة و يحظيان بالاحترام  في جميع أنحاء العالم. ولكليهما فوائد جمة تمكن الطلاب من مواصلة  تعليمهم بسلاسة  في أي مكان في العالم  وتحقيق أحلامهم ليكونوا مواطنين عالميين وناجحين.

الوسائل الالكترونية المساعدة للكتاب المدرسي 

تقدم مدارس منارات الرياض العالمية أنظمة تعليمية مساعدة للكتاب المدرسي ويتم من خلالها تبسيط العلوم الموجودة في الكتاب المدرسي وإدخال إضافات على المناهج المقررة حتي تتلاءم مع احتياجات الطلبة في المجالات المعرفية والانفعالية والإبداعية والحركية وكذلك التعمق في المواد بشكل يكسب طلابنا مزيدا من الخبرات.

وقد وفرت المدارس نظام التعليم الالكتروني من خلال وجود بوابة معارف التعليمية ويمثل أنظمة التعلم الإلكتروني في مدارسنا الأداة التطبيقية للتعلم عبر تقنية الحاسب الآلي بطريقة متزامنة وغير متزامنة

ويتوفر من خلالها إقامة الدروس التعليمية عن بُعد كذلك أداء الاختبارات عن بُعد وتسليم الواجبات والبحوث عن بُعد، وتقييم الطلاب وتصحيح الاختبارات والواجبات إلكترونيًّا، وإقامة فصول افتراضية صوتية أو مرئية أو الاثنين معًا، مع مراسلة فورية بين الطلاب والمعلم، وإنشاء منتديات للنقاش حول المادة، وتوزيع المهام بين الطلاب، وتحضير الدروس إ��كترونيًّا، وتحليل بيانات ودرجات الطلاب ...

ويتم تحديثها باستمرار بالمواد التعليمية من خلال المعلمين ويشرف عليها فريق تقني متخصص لتقديم الدعم على مدار الوقت للطلبة وأولياء الأمور ويستلم الطلبة وأولياء الأمور بيانات الدخول في بداية العام لمتابعة جميع الأعمال الخاصة بهم والتواصل من خلالها.

يرى خبراء المناهج في مدارس منارات الرياض العالمية أن أهمية الكتب المدرسية أنها توفر مجالًا واسعًا للتفاعل العفوي والإبداعي في الفصل الدراسي، ولا يمكن أن يتم التعلم من فراغ، فنحن بحاجة إلى توجيه متعلمينا إلى أهداف تعليمية محددة ولكي تتحقق هذه الأهداف نحتاج إلى الكتب المدرسية للمعلمين والطلبة في هذا الصدد، حيث تلعب دورًا حيويًا في عملية التعليم والتعلم، لأنها وُضعت من خبراء في التعليم يراعون فيها المراحل العمرية للطلبة.

فلسفة استخدام الطلبة للكتاب المدرسي

يهدف الكتاب المدرسي إلى توفير مدخلات مفهومة للطلبة ويعمل على تمكينهم من استيعاب العلوم بطلاقة وثقة وبشكل ملائم، ويساعدهم على تطوير مهاراتهم في القراءة والفهم وتطوير مهاراتهم المرجعية من خلال تشجيعهم على استخدام القواميس والمواد المرجعية والإثرائية الأخرى ...

المناهج الرسمية والمناهج الاثرائية

ندرك جميعا أننا نعيش في عالم تتسارع فيه وتيرة التغير ، وأننا نعد طلابنا لمعترك حياة ربما يعملون فيها بوظائف ليست موجودة الآن  ، ويوظفون تقنيات لم يتم اختراعها حتى الآن.  فعبر تدريس  كلا المسارين الأمريكي والبريطاني بمدارس منارات الرياض العالمية ، نولي اهتماماً كبيرا لتطوير مفهوم التعلم الشخصي ومهارات التفكير لتخريج طلاب يتمتعون بالمرونة وقادرون على التكيف مع الظروف المتغيرة لنمكنهم  من تلبية متطلبات الحياة في المستقبل.

ننظر للمنهج الدراسي بمدارس منارات الرياض العالمية على أنه المحتوى المعرفي والمهارات  وما يتوقع من الطلاب فهمه واستيعابه. ويعمل المعلمون بالمدارس كفريق متناغم لتطوير وتدريس محتوى المنهج باستخدام طرائق التدريس الحديثة  التي تلبي احتياجات الطلاب  المختلفة  خلال مواصلتهم مغامراتهم للتعلم.

كمدرسة تلتزم بالتميز توفر  مدارس منارات الرياض منهجاً دراسياً  أمريكياً أصيلاً  يستند إلى  المعايير الأساسية المشتركة بالولايات المتحدة  ومعايير العلوم للجيل القادم  ، وإلى جانب ذلك توفر المدرسة المنهج البريطاني الذي يستند إلى المنهج الوطني البريطاني المرموق.

لقد وضع المنهجان الإطار المحدد لأهم المعارف والمهارات التي يحق لكل طفل  تعلمها لضمان ترسيخ  شغفهم  للتعلم مدى الحياة  وتنمية قدراتهم في جميع المجالات ، لاسيما  في المواد الأساسية للغة الإنجليزية والرياضيات والعلوم.  يتم تدريس الطلاب  بمدارس الرياض العالمية عبر أساليب  طرح الأسئلة وحل المشكلات والتفكير الإبداعي  بدلاً من مجرد سرد المعلومات والحقائق ، وبالتالي يتم  التمكن من  مهارات التفكير الناقد والإبداعي التي سيحتاجونها في المرحلة الجامعية والحياة العملية . تم تخطيط حزمة  متنوعة من طرائق التدريس والتقويم لتطوير التفكير المستقل بالإضافة إلى إتقان كل مادة من المواد التعليمية.

لضمان تقديم تعليم نوعي عالي الجودة، تقوم مدارس منارات الرياض العالمية بمراجعة وفحص كل مادة دراسية بعمق للتأكد من تحديث المنهج الدراسي لمواكبة عالمنا سريع التغير.

إن المنهجين الدراسيين ��مدارس منارات الرياض العالمية هما مناهج معتمدة و يحظيان بالاحترام  في جميع أنحاء العالم. ولكليهما فوائد جمة تمكن الطلاب من مواصلة  تعليمهم بسلاسة  في أي مكان في العالم  وتحقيق أحلامهم ليكونوا مواطنين عالميين وناجحين.

الوسائل الالكترونية المساعدة للكتاب المدرسي 

تقدم مدارس منارات الرياض العالمية أنظمة تعليمية مساعدة للكتاب المدرسي ويتم من خلالها تبسيط العلوم الموجودة في الكتاب المدرسي وإدخال إضافات على المناهج المقررة حتي تتلاءم مع احتياجات الطلبة في المجالات المعرفية والانفعالية والإبداعية والحركية وكذلك التعمق في المواد بشكل يكسب طلابنا مزيدا من الخبرات.

وقد وفرت المدارس نظام التعليم الالكتروني من خلال وجود بوابة معارف التعليمية ويمثل أنظمة التعلم الإلكتروني في مدارسنا الأداة التطبيقية للتعلم عبر تقنية الحاسب الآلي بطريقة متزامنة وغير متزامنة

ويتوفر من خلالها إقامة الدروس التعليمية عن بُعد كذلك أداء الاختبارات عن بُعد وتسليم الواجبات والبحوث عن بُعد، وتقييم الطلاب وتصحيح الاختبارات والواجبات إلكترونيًّا، وإقامة فصول افتراضية صوتية أو مرئية أو الاثنين معًا، مع مراسلة فورية بين الطلاب والمعلم، وإنشاء منتديات للنقاش حول المادة، وتوزيع المهام بين الطلاب، وتحضير الدروس إلكترونيًّا، وتحليل بيانات ودرجات الطلاب ...

ويتم تحديثها باستمرار بالمواد التعليمية من خلال المعلمين ويشرف عليها فريق تقني متخصص لتقديم الدعم على مدار الوقت للطلبة وأولياء الأمور ويستلم الطلبة وأولياء الأمور بيانات الدخول في بداية العام لمتابعة جميع الأعمال الخاصة بهم والتواصل من خلالها.