معارف للتعليم والتدريب" تنجح بإرساء معايير قوية للتعليم عن بعد في المملكة العربية السعودية

تاريخ النشر : 10/09/2020 10:22 ص

"معارف للتعليم والتدريب" تنجح بإرساء معايير قوية للتعليم عن بعد 
في المملكة العربية السعودية
أكثر من 23 ألف جلسة تعليم تفاعلية خلال أسبوع واحد فقط

• حضور 98% من الطلاب في أول أسبوع من مرحلة التعليم عن بعد 
• منصات التعليم عن بعد لدى "معارف" حققت نسبة 93% على مؤشر رضا أولياء الامور
• "معارف" تقدم مبادرة واسعة النطاق لإعفاء أولياء الأمور من رسوم طلاب رياض الأطفال خلال فترة التعليم عن بعد 
الرياض، المملكة العربية السعودية؛ 9 سبتمبر 2020: نجحت "معارف للتعليم والتدريب"، أحد أكبر مالكي ومشغلي المدارس الخاصة في المملكة العربية السعودية، برفع سوية معايير التعليم عن بعد في المملكة العربية السعودية بعد مضي أسبوع واحد فقط على انطلاق العام الدراسي الجديد.
وسجلت "معارف للتعليم والتدريب" خلال الأسبوع الأول لوحده من العام الدراسي الجديد أكثر من 23 ألف محاضرة تفاعلية؛ الأمر الذي يسلط الضوء على كفاءة هذه المجموعة التعليمية الرائدة في مجال توفير التعليم عالي الجودة والقائم على التكنولوجيا، وقدرته�� الكبيرة على مواجهة التحديات الراهنة. ويعزز نجاح المجموعة في تقديم التعليم عن بعد وفق أرقى المعايير والممارسات، والتي حظيت بتقدير أولياء الأمور والطلاب على حدٍ سواء، من تركيزها المستمر على توفير تعليم رفيع الجودة عبر جلسات التعليم عن بُعد خلال المرحلة المقبلة وضمان حصول الطلاب على أقصى فائدة ممكنة.
وحققت مدارس "معارف للتعليم والتدريب" رقماً قياسياً مميزاً، حيث فاقت نسبة حضور الطلاب 98% خلال الأسبوع الأول لوحده. وسلط عدد المحاضرات المسجل الضوء على البنية التحتية الرقمية والتقنية القوية التي تتمتع بها المجموعة. ولضمان سير عملية التعليم بسلاسة، عالج فريق المجموعة 9400 حالة دعم فني بكفاءة عالية. وأبدت المجموعة استجابة فورية لاستفسارات ومخاوف الطلاب وأولياء الأمور، بما يؤكد على قدرتها للتعامل مع برامج التعليم عن بعد بسلاسة وكفاءة. كما أثمرت جهودها المتواصلة في تسجيل معدل 93٪ ضمن مؤشر رضا أولياء الأمور، وهو ما يؤكد على تميز المجموعة في مجال التعليم عن بعد.
وتعزز عملية التعليم عن بعد الناجحة من التزام المجموعة بدعم أولياء الأمور والطلاب، لا سيما وأنها أعلنت في الآونة الأخيرة عن إعفاءات من الرسوم الدراسية بنسبة تتراوح بين 10 و100٪ عبر شبكتها التعليمية التي تشمل "مدارس المنارات"، و"مدارس الفيصلية الإسلامية"، ومدارس "الروابي الخضراء العالمية"، ومدارس "نور الإسلام".
وفيما يمكن لطلاب رياض الأطفال الاستفادة من إعفاءات الرسوم الدراسية بنسبة 100%، يحصل طلاب الصف الأول على تخفيض بنسبة 50% على الرسوم. بينما يحصل طلاب الصفين الثاني والثالث على تخفيض بنسبة 25%، ويستفيد طلاب الصف الرابع والخامس والسادس من تخفيض بنسبة 15% على الرسوم. وثمة تخفيض شامل بنسبة 10% على الرسوم المترتبة على جميع الطلاب ابتداءً من الصف السابع فصاعداً.
وتعليقاً على الموضوع، قال الدكتور محمد العرفج، الرئيس التنفيذي لمجموعة "معارف للتعليم والتدريب": "نحن فخورون بالنجاح الذي حققناه على صعيد ضمان تعليم رقمي سلس لطلابنا جميعاً. فهو وبتوفيق من الله نتيجة طبيعية للجهود الدؤوبة التي بذلناها على مدار الأشهر الماضية، حيث استثمرنا بشكل كبير في البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات لدينا، ونجحنا في إعداد مدرسينا - وكذلك طلابنا وأولياء أمورهم - للعام الدراسي الجديد. وانطلاقاً من إيماننا بإمكانية تحويل التحديات إلى فرص، فقد اتخذنا خطوات سريعة لضمان تقديم خدمات تعليم فائقة الجودة لطلابنا الذين سيحملون راية المستقبل".
وأضاف العرفج: "حرصنا على أن تكون مواعيدنا وجداولنا الزمنية مشابهة لخطط التعليم العادية قدر الإمكان، وطورنا عملية تقييم ديناميكية لا تقتصر على قياس تفاعل الحضور، وإنما تشمل أيضاً قياس مستوى المشاركة والتحصيل الدراسي. ومنذ اليوم الأول، بدأ طلابنا بتلقي نفس الدعم الأكاديمي والتعليمي الذي قد يحصلون عليه في الأيام الدراسية العادية، وذلك من خلال برنامجنا الذي يمزج بين الجلسات التعليمية عبر الشبكة (أونلاين) وبدونها (أوفلاين). علاوة على ذلك، خصصنا أسبوعاً واحداً قبل انطلاق العام الدراسي الجديد كفترة تحضيرية، حيث أجرينا عدة جلسات اختبار للتأكد من جاهزية الطلاب وأولياء الأمور".
وأضافت "معارف" العديد من الخدمات لدعم طلابها خلال جلسات التعليم عن بعد، بما في ذلك قنوات الدعم التقني (بطاقات بوابة معارف التعليمية، بريد إلكتروني، مجموعات محادثة عبر تطبيق واتساب، والمكالمات الهاتفية). كما تم دمج منصة بوابة معارف التعليمية مع أنظمة برنامج "مايكروسوفت أوفيس 365" بما فيها نظام "تيمز"، وذلك لضمان بث الجلسات التعليمية بشكل حي عبر الإنترنت.
وحظيت مدارس "معارف" الدولية بسمعة متميزة في المملكة العربية السعودية على مر السنين، بفضل أدائها المتميز في اختبارات كامبريدج للتعليم الدولي. كما حققت نتائج استثنائية خلال سلسلة اختبارات مايو/ يونيو 2020 في الشهادة الدولية العامة للتعليم الثانوي IGCSE، وشهادتي المتقدم A والمتقدم التكميلي AS، متفوقةً على المعدلات المسجلة في المملكة المتحدة.
كما تثبت النسب المسجلة (A* وA وB) جودة خدمات التعليم التي تقدمها "معارف". ويعد الاتجاه التصاعدي المستمر في النتائج المحصلة خلال السنوات الثلاث الماضية (من مايو/ يونيو 2018 إلى مايو/ يونيو 2020) مؤشراً واضحاً على التزام وتحفيز الطلاب وأولياء الأمور والمعلمين في المجموعة. وقد مكنت هذه النتائج "معارف" من تحقيق التطوير الشامل والمستمر، وضمان حصول جميع طلابها على دعم جيد يضمن استكشاف كامل إمكاناتهم.
للاستفسار بخصوص القبول في مدارس "معارف للتعليم والتدريب"، يمكن مراسلتها على العنوان: info@maarif.com.sa

- انتهى -

نبذة عن "معارف للتعليم والتدريب":
تعتبر مجموعة "معارف للتعليم والتدريب" إحدى أكبر مالكي ومشغلي المدارس الخاصة في المملكة العربية السعودية مع خبرة تمتد لأكثر من ثمانية وأربعين عاماً بمجالي التعليم والتدريب. وينضوي تحت مظلة المجموعة "مدارس المنارات" و"مدارس الفيصلية الإسلامية"، ومدارس "الروابي الخضراء العالمية" ومدارس "نور الإسلام"، ويدرس فيها أكثر من 22 ألف طالباً وطالبة. ويعمل في "معارف" أكثر من 2800 منسوب ما بين معلمين ومعلمات وإداريين وإداريات. 
ومع سمعتها التربوية والتعليمية والتدريبية المتميزة التي استحوذت على رضا العملاء، تركز "معارف" على حفز التميز الشامل لطلابها، بالإضافة إلى إظهار تفوقهم بالبرامج الوطنية والدولية مع حصولهم على منح دراسية في أفضل الجامعات العالمية.
وتعتمد مدارس "معارف" مسارات تعليمية متنوعة مع تنظيم طيف واسع من الأنشطة لدعم التطوير الشامل لطلابها بما في ذلك تدريب تكنولوجيا المعلومات، ومراكز تنمية مهارات الحياة واللغة الإنجليزية وصعوبات التعلم.
وفي عام 2019، تم الاستحواذ على مجموعة "معارف للتعليم والتدريب" من قبل "جيمس للتعليم السعودية"؛ وهي مشروع مشترك أطلقته "جيمس للتعليم" وشركة "حصانة الاستثمارية"، الذراع الاستثماري للمؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية السعودية، لتحسين وتطوير قطاع التعليم في المملكة العربية السعودية.